أغلب تصفح للأخبار عبر

الإستفتاءات السابقة

 

 

الاعلان رقم 3
الاعلان رقم 4
الاعلان رقم 5

كيف تعمل الرموز الشريطية (الباركود) وأجهزة المسح الخاصة بها؟

 

 

أنت الان تشاهد خبر - كيف تعمل الرموز الشريطية (الباركود) وأجهزة المسح الخاصة بها؟
فى موقع - أخبار الافق نيوز
بتاريخ - الأربعاء 26 يوليو 2017 11:53 صباحاً

الأفق نيوز - شراء المستلزمات من محال البقالة لم يكن ليصبح أسهل أو أسرع ولكنه الآن أصبح كذلك والفضل يعود لتكنولوجيا الرمز الشريطي أو مايعرف بالباركود.

لابد أنك لاحظت في أحد المرات هذه الخطوط البيضاء والسوداء (التي تشبه تلك الموجودة على الحمار الوحشي) ظاهرةً على كل شيء بدءً من عبوات رقائق الذرة (كورن فليكس) إلى الكتب، وعصا الليزر التي تستخدم لقراءة تلك الشفرات.

ولكن هل سبق لك أن توقفت للتفكير حول كيفية عمل تلك الأشياء؟

يمثل الرمز الشريطي خط الأرقام المطبوعة تحته مع نمط من الأشرطة السوداء والبيضاء، وصُمِمَت الرموز الشريطية (الباركود) لأجهزة الكمبيوتر لكي يتم قراءتها بطريقةٍ سريعة بواسطة مسح ضوء ليد (LED) أحمر أو ضوء الليزر المار من خلالهم.

فيمَ تستخدم الرموز الشريطية؟

عندما تدير متجرًا مزدحمًا، تحتاج إلى تتبع كل الأشياء التي تبيعها وذلك للتأكد من أن المستلزمات التي يريد عملاؤك شرائها متوفرةً بشكلٍ دائم في المخزن.

أبسط طريقة للقيام بذلك هي التجول حول الرفوف باحثًا عن المساحات الفارغة، وبكل بساطة يمكنك إعادة التعبئة حيث تريد.

بدلًا من ذلك، يمكنك كتابة ما يشتريه الناس عند الخروج، وتجميع قائمةٍ بجميع المشتريات، ثم استخدام ذلك لإعادة ترتيب المخزون الخاص بك.

هذا أمر جيد لمتجرٍ صغير، ولكن ماذا لو كنت تدير فرعًا عملاقًا من وول مارت وتبيع الآلاف من الأصناف؟

هنالك العديد من الصعوبات الأخرى لإدارة تلك المحلات بسلاسة.

إذا قمت بوضع السعر على كل الأصناف الخاصة بك، وتحتاج إلى تغيير الأسعار قبل البدء في عملية البيع، سيكون عليك أن تقوم بوضع الأسعار الجديدة لكل صنفٍ مرةً أخرى.

وماذا عن سرقة السلع من المتجر؟

إذا كنت ترى الكثير من زجاجات المشروبات مفقودةً من الرفوف، هل يمكن أن تكون متأكدًا حقًا بأنك قمت ببيعها كلها؟

كيف تعرف إذا تم سرقة بعضهم؟

يمكن أن يساعد استخدام تقنية الباركود في المتجر في حل كل هذه المشاكل.

فهي تتيح لك الاحتفاظ بسجلٍّ مركزيٍّ على نظام الكمبيوتر والذي يتتبع المنتجات والأسعار وكمية المخزون.

يمكنك تغيير الأسعار كلما شئت، دون الحاجة لوضع ملصقات الأسعار الجديدة على جميع الزجاجات والصناديق الخاصة بك.

يمكنك أن ترى بشكل فوري الانخفاض في كمية المخزون من بعض الأصناف مما يتيح لك طلب كمية إضافية مرة أخرى.

بفضل تقنية الباركود الدقيقة جدًا، يمكنك أن تكون واثقًا إلى حد معقول بأن أيًّا من العناصر المفقودة (التي لا يبدو أنها قد بيعت) ربما على الأغلب قد سُرقت، مما يتيح لك نقلها إلى جزء أكثر أمانًا من متجرك أو حمايتها برقاقات الراديو اللاسلكية والتي تعمل بتقنية تحديد الهوية باستخدام موجات الراديو (RFID).

يشمل المخزون القائم على نظام الرمز الشريطي ثلاثة أجزاء رئيسية.

  • أولًا، هناك جهاز كمبيوتر مركزي يقوم بتشغيل قاعدة بيانات (نظام تسجيل) يحتفظ بكشف حسابٍ لجميع المنتجات التي تبيعها، من الذي يقوم بالإدخال، كم تتكلف كل قطعة، وكم لديك من المخزون.
  • ثانيًا، هناك رموز شريطية (باركود) مطبوعة على جميع المنتجات.
  • وأخيرًا، هناك واحد أو أكثر من الماسحات الضوئية التي يمكنها قراءة تلك الرموز (الباركود).
كيف يتم تمثيل الأرقام من 0 – 9 ؟

الباركود عبارة عن فكرة بسيطة حقًا: اعطِ رقم خاص لكل سلعة تريد تصنيفها، ومن ثم قم بطباعة الرقم على هذه السلعة لكي يتمكن جهاز المسح الإلكتروني من قراءتها.

يمكننا ببساطة طباعة الرقم نفسه، ولكن المشكلة مع الأرقام العشرية هي أنه من السهل الخلط بينها (خطأ في طباعة الرقم ثمانية 8 يمكن بذلك أن تبدو وكأنها ثلاثة 3 لجهاز الكمبيوتر، في حين أن الرقم ستة 6 يمكن ان يتطابق مع الرقم تسعة 9 إذا قمت بتدوير السلعة لأعلي أو لأسفل، مما يمكن أن يتسبب في فوضى كبيرة لكل المنتجات عند القيام بعمل المسح بطريقة خاطئة).

ما نحتاج إليه حقًا هو وسيلة موثوقة تمامًا من أرقام الطباعة بحيث يمكن قراءتها بدقة عالية وبسرعات عالية.

هذه هي المشكلة التي حلتها تقنية الباركود.

إذا نظرت إلى الرمز الشريطي ربما لا يمكنك تمييز الرأس من الذيل فيه كما لا تعرف أين ينتهي الرقم وأين يبدأ الرقم الآخر.

لكنه بسيطٌ حقًا.

كل عدد في رقم المنتج متاح له نفس المقدار من المساحة الأفقية: تحديدًا 7 وحدات.

ومن ثم، لكي نتمكن من تمثيل أي من الأرقام من صفر إلى تسعة، نُلون ببساطة تلك الوحدات السبع بنمط مختلف من الأشرطة السوداء والبيضاء.

وهكذا، يُمَثَلْ الرقم الأول بهذا النمط شريطين أبيضين، شريطين أسودين، شريطين أبيضين وشريط أسود واحد، بينما يُمَثَلْ الرقم الثاني بشريطين أبيضين، شريط أسود واحد، شريطين أبيضين وأخيرًا شريطين أسودين.

يُمَثَلْ كل رقم في الباركود بسبعة بلوكات عمودية متساوية الحجم.

يتم تلوينها إما باللون الأسود أو الأبيض لتمثل الأرقام العشرية من 0-9.

وصُمم كل بلوك بحيث يضمن عدم حدوث أي نوع من الخلط في حالة التدوير لأعلى أو لأسفل.

ربما تكون قد لاحظت أن تلك الرموز الشريطية تكون طويلة جدًا، وذلك لأنها تمثل ثلاثة أنواع مختلفة من المعلومات.

  • الجزء الأول من الرمز يخبرك بالبلد .
  • الجزء التالي يكشف عن الشركة المُصَنِعة للمنتج.
  • الجزء الأخير من الباركود يحدد المنتج نفسه.

كما أن الأنواع المختلفة من نفس المنتج الأساسي (على سبيل المثال، أربع حزم من زجاجات الكولا، وست حزم من علب الكولا) لديها رموز مختلفة تمامًا.

معظم المنتجات تحمل رمزًا شريطيًّا بسيطًا يعرف باسم رمز المنتج العالمي (UPC): عبارة عن شريط من الخطوط الرأسية مع مجموعة من الأرقام المطبوعة تحتها (حتى يتمكن الشخص من التعرف بشكل يدوي على رقم المنتج إذا كان هناك خطأ في طباعة الرموز أو في حالة تلفها بالمخزن ولن تُفحص من خلال قارئ الرمز الشريطي).

هناك نوع آخر من الرموز التي أصبحت شائعة على نحو متزايد وتخزن الكثير من المعلومات بشكل أكبر.

تسمى 2D (الرموز ثنائية الأبعاد)، ويمكنك رؤيتها في بعض الأحيان على بعض الأشياء كطوابع البريد ذاتية الطباعة.

كيف يعمل ماسح الرمز الشريطي؟

كانت حيازة الرموز الشريطية ستصبح بلا فائدة في حال لم يكن لدينا التكنولوجيا اللازمة لقراءتها.

يجب أن تكون ماسحات الرموز الشريطية قادرة على قراءة تلك الخطوط البيضاء والسوداء على المنتجات بسرعة كبيرة ونقل تلك المعلومات إلى جهاز الكمبيوتر أو مكان الفحص، وبالتالي يمكن التعرف عليهم بشكل فوري باستخدام قاعدة بيانات المنتج.

وإليك كيفية القيام بذلك.

من أجل هذا المثال البسيط، دعونا نفترض أن الرموز الشريطية عبارة عن مفاتيح فتح وإغلاق من الأنماط الثنائية، كل خطٍّ أسود يقابله واحد وكل خط أبيض يقابله صفر.

(لقد رأينا بالفعل أن الرموز الحقيقية أكثر تعقيدًا من ذلك، ولكن دعونا نبقي الأمور بسيطة).

  1. مسح الرأس يُلقي ضوءً من الليزر علي الرمز الشريطي.
  2. يعكس الضوء الرمز الشريطي إلى عنصر إلكتروني كاشف للضوء يسمى خلية كهروضوئية.
    تعكس المناطق البيضاء من الرمز بينما تعكس المناطق السوداء بشكل أقل.
  3. بمجرد أن يتجاوز الماسح الضوئي الرمز الشريطي، تولد الخلية نمط من نبضات التشغيل والإيقاف التي تتوافق مع الخطوط السوداء والبيضاء.
    لذلك بالنسبة للرمز الموضح هنا (أسود أسود، أسود أبيض، أسود أبيض، أسود أسود)، وبالتالي ستكون
    الخلية (إيقاف إيقاف، إيقاف تشغيل، إيقاف تشغيل، إيقاف إيقاف).
  4. تقوم الدائرة الإلكترونية المرفقة بالماسح الضوئي بتحويل هذه النبضات المتقطعة إلى أرقام ثنائية (أصفار وآحاد).
  5. تُرسَل الأرقام الثنائية إلى جهاز كمبيوتر متصل بالماسح الضوئي، والذي يكشف عن الرمز 11101011.

في بعض الماسحات الضوئية، هناك خلية كهروضوئية واحدة، بمجرد تحريك رأس الماسح الضوئي تجاه المنتج (أو المنتج تجاه رأس الماسح الضوئي)، تكشف الخلية عن كل جزء من الرمز الشريطي الأسود والأبيض في المقابل.

الماسحات الضوئية الأكثر تطوًرا، لديها شريط كامل من الخلايا الكهروضوئية ويتم الكشف عن الرمز بأكمله في مرة واحدة.

في الواقع، لا تكشف الماسحات الضوئية الأصفار والآحاد وتنتج الأرقام الثنائية كمخرجاتها: فهي تكشف عن تسلسل خطوط سوداء وبيضاء، كما أظهرنا هنا، ولكن تحولها مباشرةً إلى أرقام عشرية، معطيةً رقمًا عشريًا كناتج لها.

أنواع ماسح الرمز الشريطي

تتوافر أنواع مختلفة من ماسحات الرموز الشريطية الضوئية لجميع أنواع التطبيقات.

في المتاجر الصغيرة، ستجد عادةً ماسح العصى الضوئي.

الأنواع الأبسط من ذلك تبدو كالأقلام الإلكترونية أو ماكينات الحلاقة الضخمة، والتي تسلط إضاءة ليد (LED) حمراء (تقنية الصمام الثنائي الباعث للضوء) على نمط الرمز الشريطي الأسود والأبيض ومن ثم قراءة نمط الضوء المنعكس بواسطة سلسلة من الخلايا الكهروضوئية.

إذا كان لديك الماسح الضوئي القلمي، سيكون لزامًا عليك تشغيله عبر الرمز الشريطي حتى تتمكن من الوصول إلى كل بلوك من الأسود أو الأبيض في المقابل.

مع ماسح العصى الضوئي، تقرأ الخلايا الضوئية الرموز بأكملها في وقت واحد.

ستكون في المتاجر المزدحمة أكثر عرضة لرؤية ماسحات الليزر الضوئية المتطورة للغاية.

والتي ستكون مدمجة في قاعدة ممر الفحص تحت قطعة من الزجاج، وربما تكون قادرًا على رؤية شعاع الليزر المرتد حولها في سرعة عالية لكي يقرأ المنتجات في غمضة عين.

تقنية أخرى تستخدم كاميرا فيديو صغيرة لالتقاط صورة رقمية فورية من الرمز الشريطي، ثم يقوم جهاز الكمبيوتر بتحليل الصورة، واختيار الجزء المحتوي على الرمز فقط وتحويل نمط من الأشرطة السوداء والبيضاء إلى عدد.

(تعمل تطبيقات مسح الرمز الشريطي على الهواتف المحمولة بهذه الطريقة، وذلك باستخدام الكاميرا المدمج في الهاتغ لتصوير الرمز).

يمكن للماسحات الضوئية من هذا القبيل أن تقرأ بدقة الكثير من المنتجات عند التلويح تجاههم كل دقيقة، كما أنها أكثر دقة بكثير من الطرق القديمة (حيث يتعين عليك معرفة سعر كل بند يدويًا).

أفضل الماسحات الضوئية تكون علي درجة عالية من الدقة حيث يمكنها ارتكاب خطأ واحد فقط في 70 مليون قطعة من المعلومات الممسوحة ضوئيًا!

(قارن ذلك بالكتابة على لوحة مفاتيح، والتي من المرجح أن تؤدي إلى خطأ واحد في كل 100 حرف تكتبه).

في الصورة على اليسار: النوع النموذجي لماسح الرمز الشريطي من نوع العصى (ويسمى أيضا قاريء الباركود).

في الصورة على اليمين: ماسح الرمز الشريطي مع تطبيق آي فون / آي بود.

ابحث عن المنتج الذي تريده، امسح الرمز، سيقوم المتجر الإلكتروني بإظهار كافة تفاصيل المنتج تلقائيًا.

في السابق، كان يكلف فحص المخازن الآلاف من الدولارات.

أما اليوم، فقد أصبحت الماسحات الضوئية في المتناول بشكل أكبر.

حيث يمكنك شراء فلاشة ماسح ضوئي بسيط وبرنامج التشغيل الخاص به وربطه باللاب توب أو بجهاز كمبيوتر عادي وذلك مقابل بضعة دولارات فقط.

بفضل تقنية الرمز الشريطي، حتى المتاجر الصغيرة يمكن تشغيلها بسلاسة كما في وول مارت هذه الأيام

  • ترجمة: عمرو الجابري
  • تدقيق: بدر الفراك
  • تحرير: طارق الشعر

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع كيف تعمل الرموز الشريطية (الباركود) وأجهزة المسح الخاصة بها؟ ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "كيف تعمل الرموز الشريطية (الباركود) وأجهزة المسح الخاصة بها؟" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع انا اصدق العلم و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا الافق نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alufuqnews.com " او من خلال كتابة " الافق نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

اعلانات المحتوي

 

التالى تقنية - نائب رئيس قوقل السابق : آيفون يلتقط صوراً أفضل من جميع هواتف أندرويد