أغلب تصفح للأخبار عبر

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الافق نيوزfont>

 

الاعلان رقم 3

أقتصاد - أسواق صور تشهد وفرة كبيرة في أسماك الجيذر

 

 

أنت الان تشاهد خبر - أقتصاد - أسواق صور تشهد وفرة كبيرة في أسماك الجيذر
فى موقع - أخبار الافق نيوز
بتاريخ - الأحد 13 مايو 2018 08:53 مساءً

أسواق صور تشهد وفرة كبيرة في أسماك الجيذر

الأفق نيوز - في الاقتصاد 13 مايو,2018 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

تراوح سعر الكيلو بين 300 ـ 800 بيسة
صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
شهدت أسواق الأسماك بولاية صور وفرة كبيرة لأسماك الجيذر بكافة أنواعها وأحجماها وخاصة اسماك الجيذر( التونة) ذات الزعنفة الصفراء الأمر الذي ساهم في انخفاض اسعارها بشكل كبير لزيادة الإنزال حيث تراوحت الأسعار للكيلو الواحد لأوزان الأربعين كيلوجراما وما فوق ما بين 300 بيسة إلى 500 بيسة أما الصغيرة والتي تقل من 20 كيلوجراما فتراوحت اسعارها مابين 600 بيسة إلى 800 بيسة إلى يوم الجمعة الماضي وهي أسعار متدنية وقد وصل أكبر وزن لسمكة الجيذر إلى 120 كيلوجراما.
وقد توافد المستهلكون من مختلف مناطق السلطنة وخاصة المجاورة من ولاية صور إلى سوق الإنزال بميناء الصيد البحري بصور وسوق الأسماك الرئيسي بوسط المدينة لشراء اسماك الجيذر خلال الفترتين الصباحية والمسائية.
وحول هذا الموضوع قال الدكتور عبدالله بن مبارك العريمي أحد المهتمين بالصيد البحري بولاية صور إن الفترة الحالية هي فترة موسم لأسماك الجيدر “التونة ذات الزعنفة الصفراء” وموسم التكاثر ويطلق عليها فترة الذروة وتأتى نهاية كل خمس سنوات وهذا ما يفسر زيادة الإنزال الحالي في السلطنة بشكل عام وفي صور بصورة خاصة حيث تعد الأسماك المرتحلة “المهاجرة “ضمن الثروات البحرية بالغة الأهمية في السلطنة حيث لا تقل أهميتها عن أي ثروة بحرية أخرى ويعتمد قطاع الثروة السمكية بالولايات الساحلية ومنها صور على المصائد ذات الإنتاجية الوفيرة والتي تشكل الأسماك المرتحلة ومنها أسماك التونة والتي تتكون من أنواع عديدة من أهمها ما يسمى محلياً بالجيذر أساسه الأول وتعتبر إنتاجية عالية وتأتي في المرتبة الأولى من أسماك السطح الكبيرة والتي يعتمد عليها الصيد التقليدي.
وحول أسباب تدني الأسعار قال عبدالله العريمي بأن من أهم الاسباب زيادة الإنزال وقلة الطلب عليه والإقبال الضعيف من قبل المواطنين مع عدم السماح بالتصدير وفق قرارات وزارة الزراعة والثروة السمكية إلا عن طريق إحداث القيمة المضافة لها إلى جانب عدم استيعاب الشركات للإنتاج مؤكدا بأن الأسعار تراوحت للكيلو الواحد ما بين 300 إلى 500 بيسة فيما تراوحت أوزان أسماك الجيذر ما بين أربعين كيلوجراما كأقل وزن من ذات الأحجام إلى 120 كيلوجراما.
من جانبه أوضح علي بن عبدالله الدهمشي أحد تجار الأسماك بالولاية بان الولاية شهدت وفرة كبيرة من اسماك الجيذر موضحا انه قبل اسبوعين بلغ سعر الكيلو الواحد 600 بيسة ليشهد انخفاضا بشكل يومي حتى وصل إلى 300 بيسة للكيلو للأوزان الكبيرة ومصدر الأسماك من ساحل ولاية صور، مضيف أن أحجام أسماك الجيذر مختلفة فالحجم الصغير والمتوسط أسعاره متفاوتة ووصل أقل سعر للكيلو إلى 500 بيسة لكن المتوفر بشكل كثير هي اسماك الجيذر ذات الأحجام الكبيرة.

2018-05-13

تراوح سعر الكيلو بين 300 ـ 800 بيسة
صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
شهدت أسواق الأسماك بولاية صور وفرة كبيرة لأسماك الجيذر بكافة أنواعها وأحجماها وخاصة اسماك الجيذر( التونة) ذات الزعنفة الصفراء الأمر الذي ساهم في انخفاض اسعارها بشكل كبير لزيادة الإنزال حيث تراوحت الأسعار للكيلو الواحد لأوزان الأربعين كيلوجراما وما فوق ما بين 300 بيسة إلى 500 بيسة أما الصغيرة والتي تقل من 20 كيلوجراما فتراوحت اسعارها مابين 600 بيسة إلى 800 بيسة إلى يوم الجمعة الماضي وهي أسعار متدنية وقد وصل أكبر وزن لسمكة الجيذر إلى 120 كيلوجراما.
وقد توافد المستهلكون من مختلف مناطق السلطنة وخاصة المجاورة من ولاية صور إلى سوق الإنزال بميناء الصيد البحري بصور وسوق الأسماك الرئيسي بوسط المدينة لشراء اسماك الجيذر خلال الفترتين الصباحية والمسائية.
وحول هذا الموضوع قال الدكتور عبدالله بن مبارك العريمي أحد المهتمين بالصيد البحري بولاية صور إن الفترة الحالية هي فترة موسم لأسماك الجيدر “التونة ذات الزعنفة الصفراء” وموسم التكاثر ويطلق عليها فترة الذروة وتأتى نهاية كل خمس سنوات وهذا ما يفسر زيادة الإنزال الحالي في السلطنة بشكل عام وفي صور بصورة خاصة حيث تعد الأسماك المرتحلة “المهاجرة “ضمن الثروات البحرية بالغة الأهمية في السلطنة حيث لا تقل أهميتها عن أي ثروة بحرية أخرى ويعتمد قطاع الثروة السمكية بالولايات الساحلية ومنها صور على المصائد ذات الإنتاجية الوفيرة والتي تشكل الأسماك المرتحلة ومنها أسماك التونة والتي تتكون من أنواع عديدة من أهمها ما يسمى محلياً بالجيذر أساسه الأول وتعتبر إنتاجية عالية وتأتي في المرتبة الأولى من أسماك السطح الكبيرة والتي يعتمد عليها الصيد التقليدي.
وحول أسباب تدني الأسعار قال عبدالله العريمي بأن من أهم الاسباب زيادة الإنزال وقلة الطلب عليه والإقبال الضعيف من قبل المواطنين مع عدم السماح بالتصدير وفق قرارات وزارة الزراعة والثروة السمكية إلا عن طريق إحداث القيمة المضافة لها إلى جانب عدم استيعاب الشركات للإنتاج مؤكدا بأن الأسعار تراوحت للكيلو الواحد ما بين 300 إلى 500 بيسة فيما تراوحت أوزان أسماك الجيذر ما بين أربعين كيلوجراما كأقل وزن من ذات الأحجام إلى 120 كيلوجراما.
من جانبه أوضح علي بن عبدالله الدهمشي أحد تجار الأسماك بالولاية بان الولاية شهدت وفرة كبيرة من اسماك الجيذر موضحا انه قبل اسبوعين بلغ سعر الكيلو الواحد 600 بيسة ليشهد انخفاضا بشكل يومي حتى وصل إلى 300 بيسة للكيلو للأوزان الكبيرة ومصدر الأسماك من ساحل ولاية صور، مضيف أن أحجام أسماك الجيذر مختلفة فالحجم الصغير والمتوسط أسعاره متفاوتة ووصل أقل سعر للكيلو إلى 500 بيسة لكن المتوفر بشكل كثير هي اسماك الجيذر ذات الأحجام الكبيرة.

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أقتصاد - أسواق صور تشهد وفرة كبيرة في أسماك الجيذر ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أقتصاد - أسواق صور تشهد وفرة كبيرة في أسماك الجيذر" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع الوطن (عمان) و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا الافق نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alufuqnews.com " او من خلال كتابة " الافق نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

هنا

 

السابق أقتصاد - قيادي عمالي: لا نطمئن لانضمام قطاع الأعمال العام لصندوق مصر السيادي
التالى أقتصاد - قابيل يقوم بجولة تفقدية داخل مدينة الجلود الجديدة بالروبيكي