أغلب تصفح للأخبار عبر

الإستفتاءات السابقة

 

 

الاعلان رقم 3
الاعلان رقم 4
الاعلان رقم 5

سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر

 

 

سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر
سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر

أنت الان تشاهد خبر - سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر
فى موقع - أخبار الافق نيوز
بتاريخ - الأربعاء 26 يوليو 2017 11:29 صباحاً

الافق نيوز - مصر تواجه مشكلة حقيقة مع الإرهاب، إذا أنها شهدت عدة هجمات مرارًا وتكرارًا منذ سنوات، كان أغلبها موجه ضد منشآت حكومية وجنود وعناصر من الشرطة وموظفين مهمين، وبعدها استهدف السياح أيضًا.

ولعل الهجوم الانتحاري الفاشل في محيط معبد الكرنك في يونيو 2015 يثبت ذلك، ولم يهنأ شمال شبه جزيرة سيناء بالهدوء على الإطلاق؛ إذا أن ذراع التنظيم الإرهابي "داعش" قتل مئات من الجنود والشرطيين إثر الاشتباكات الدائرة بينه وبين الدولة المصرية، هكذا استهل  موقع "فينير تسايتونج" النمساوي تقريره عن الإرهاب في مصر.

ولفت الموقع إلى أن مستشار النمسا، كرستيان كيرن، أكد دعمه مصر في الحرب ضد الإرهاب، خاصة بعد الهجوم على حافلة الأقباط في مايو الماضي، والذي راح ضحيته 29 شخصًا، ما دفع التقرير ليسأل عن مفهوم النظام المصري  لمحاربة الإرهاب؟

الإرهاب هو كل خطر يهدد استقرار الحكومة

لم يعد يقتصر معنى الإرهاب في نظر الحكومة المصرية على نشاطات الجماعات المسلحة، بل بات يعنى الإرهاب كل شيء يهدد استقرار الدولة، والاستقرار في نظر النظام المصري هو "ترك الحبل على الغارب" للحكومة  فيما تظن أنه الصواب، فصار كل من: التقارير التي تحمل النقد في الجرائد والنشطاء السياسيين في الشوارع، والتنديد بالفساد  أو سوء الإدارة، خطرًا يهدد الاستقرار المزعوم، بحسب التقرير.

وكانت نتيجة ذلك: الزج بحوالي 60 ألف معتقل سياسي  في السجون المصرية المختلفة،علمًا بأن الكثير منهم لم يتم اتهامه أو محاكمته، ووفقًا لـ"هيومن رايتس واتش" فأن التعذيب يعد جزءا لا يتجزأ من حياة السجون المصرية، على حد وصف الموقع.

الدولة سبب الإرهاب الرئيس

وألمح الموقع أنه لم يعد هناك معارضة عاقلة على صعيد الأحزاب السياسية إلا قليلة جدًا، ولهذا لم يتبق للشباب المصري سوي الشارع لتعبير عن أرائهم السياسية.

بوحسب  أحد تقارير للمجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، نشر في يونيو 2017، تأسست في مصر العديد من الجماعات والشبكات المتشددة، تبنوا عددا من الهجمات والتفجيرات، ومن المزعوم أن يكون الجاني المتهم في قضية تفجير في محيط الكاتدرائية القبطية في مصر  في ديسمبر 2016 واحد ممن كانوا قد  أيدوا الرئيس الأسبق،محمد مرسي، وتعرض للتعذيب  أثناء فترة حبسه في 2013 في السجن.

الإرهاب بات مقصلة تجز رقاب المعارضين

وأشار التقرير إلى أنه في مايو الماضي تم حظر 21 موقعًا إلكترونيًا في إطار حالة الطوارئ المعلنة في أبريل الماضي، والتي مدّت  إلي أربعة شهور أخرى ، بتهمة أن تلك  المواقع تدعم الإرهاب والتطرف وتنشر الأكاذيب، وكان من بينهم الموقع المستقل "مدى مصر"، المعروف عنه نقده الدائم للحكومة .

بالإضافة إلي أن  مصر شغلت الموقع 161 من أصل 180 في تقرير منظمة "مراسلون بلا حدود" في حرية الصحافة منوهًا أن مكافحة مصر للإرهاب لم تعد عملية موجهة تستهدف الجماعات المسلحة، بل أنها أشبه بمقصلة تصيب  كل من لا يتعالي صوته منشدًا الهتافات الوطنية للنظام.

واختتم الموقع أنه بات جليًا للاتحاد الأوروبي أن مصر بوضعها الحالي لم تعد شريكًا يعتمد عليه في محاربة الإرهاب؛ فأن استغلال الحرب ضد الإرهاب لتحتفظ الحكومة بالسلطة يساهم كثيرًا في تعاظم المشكلة.

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "سياسة مصرية - نظرة مغايرة للاتحاد الأوروبي عن مصر" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع المصريون و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا الافق نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alufuqnews.com " او من خلال كتابة " الافق نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

اعلانات المحتوي

 

التالى تقارير مصرية - اللاوندي: "عرض ترامب الوساطة في أزمة قطر لا معنى له"