هل تتوقع هبوط الدولار فى مصر أكثر او ارتفاعة

الإستفتاءات السابقة

أسعار الدولار مباشر فى جميع البنوك المصرية

 

 

 

 

اختار أخبارك بلدك

أخبار مصر

أخبار السعودية

أخبار قطر

أخبار الكويت

أخبار الامارت

أخبار سلطنة عمان

أخبار البحرين

أخبار الاردن

أخبار ليبيا

أخبار تونس

أخبار المغرب

أخبار العراق

أخبار اليمن

أخبار لبنان

أخبار السودان

أخبار سوريا

أخبار فلسطين

أخبار العالم

 

تطبيقات الأفق نيوز

 

أخر اخبار مصر الان

 

أخر اخبار الخليج الان

 

أخر اخبار العرب الان

 

أخر مقالات ونصائح المرأة

 

أخبار السودان - ماحقيقة “اعفاء الفريق طه”من منصبه كمدير مكتب البشير ؟!

 

 

أخبار السودان - ماحقيقة “اعفاء الفريق طه”من منصبه كمدير مكتب البشير ؟!
بواسطة - الافق نيوز
تم تحريرة في الاثنين 12 يونيو 2017 09:02 مساءً

الأفق نيوز - يونيو 12, 2017

ماحقيقة “اعفاء الفريق طه”من منصبه كمدير مكتب البشير ؟!

السودان اليوم-:
اكدت دوائر سياسية وامنية ناشطة داخل حكومة حزب البشير، اعفاء الفريق طه عثمان من مناصبه كمدير لمكاتب رئيس الجمهورية في القصر الرئاسي وفي المؤتمر الوطني، وأشارت الى إختيار اللواء محمد حسن بخيت، بديلا له، وتوقعت صدور القرار رسميا عقب عودة الفريق طه من خارج السودان.
وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي ولا سيما تطبيق التراسل الفوري “واتساب” بمعلومات غزيرة عن اعفاء الفريق طه.
وتبارى منسوبو حزب البشير في تأكيد الخبر، بينما انبرت مجموعة اخرى للدفاع عن الفريق طه.
ورصدت (الراكوبة) تعليقات منسوبة لبعض كوادر حزب البشير وجهاز أمنه، أكدت صحة خبر اعفاء الفريق طه من مناصبه في القصر الرئاسي وفي وحزب البشير، وذلك على خلفية ما اسموه ضلوع الفريق طه في تسريب مكالمات بين رئيس الجمهورية المشير البشير وبين شخصية محورية وأساسية في معسكر الدول التي تقاطع قطر سياسيا ودبلوماسيا واقتصادياً.
وأشار ناشطون في حزب البشير، إلى ان تركيا وقطر تمكنتا من رصد المكالمة الهاتفية، مما ادخل البشير في الحرج، الامر الذي قاده لاتخاذ قرار بإبعاد طه بمزاعم انه من تورّط في تسريب المكالمة.

هشام هباني: بضغط قطرى ابتزازي حاول البشير ارضاء لقطر اقالة (الفريق طه عثمان) رجل المملكة والامارات الاول في السودان ولكن جاءه الرد صاعقا من السعودية والامارات باستحالة إقالة طه بل طالبوه باتخاذ موقف واضح لا يحتمل اية حالة حيادية يا اما مع الحلف السعودي أو مع قطر.

بينما اشارت تحليلات ومعلومات اخرى صادرة من بعض منسوبي حزب البشير الى ان اعفاء الفريق طه يعود إلى تسريب وثائق ومستندات تتحدث عن تحويل مبلغ (30) مليون "ورقة الدولار" إلى حساب الفريق طه، من دولة الامارات العربية المتحدة. ومضى اصحاب هذا الرأي الى ان محافظ بنك السودان المركزي حازم امام ضالع في عمليات تسريب هذه الوثائق، الامر الذي جعل جهاز امن البشير يقوم باعتقاله، بتوجيهات صارمة من جهات عليا في قيادة الدولة.
إلى ذلك، نشر الناشط والصحافي ناصف صلاح الدين في صفحته على “الفيسبوك” منشورا قطع فيه باعفاء الفريق طه وتعين اللواء محمد حسن بخيت، خلفا له.
وأكد ناصف الذي يدير “وكالة مونتي كاروو” أن الخبر صحيح مائة بالمائة، وأن ما تبقى هو اعلان القرار رسمياً.
وتضاربت الانباء عن مكان وجود الفريق طه، وتبارى صحافيون وناشطون ومقربون من حزب البشير في التكهن بمكان وجوده، حيث اشار بعضهم إلى انه موجود في واشنطن، بينما قطع آخرون بأنه في الامارات العربية، فيما جزم آخرون بانه في السعودية وانه في طريقه الى الخرطوم اليوم- (الاثنين).
وقطعت فئة اخرى بان طه سوف يصل الى اديس ابابا، للحاق برئيس الجمهورية المشير عمر البشير، الذي وصل الى هناك لحضور قمة الايقاد الخاصة بالاوضاع في جنوب السودان.
إلى ذلك، انبرى السكرتير الصحفي السابق لرئيس الجمهورية “أُبي عز الدين” للدفاع عن الفريق طه، واستغرب من الاحاديث التي تتحدث عن اقالته من منصبه، وقال في مداخلة باحدى قروبات “الواتس”: إن الخبر ليس صحيح، وتساءل قائلا: “هناك مودرن حول ان قرار اعفاء الفريق طه سيصدر من رئيس الوزراء الفريق اول بكري حسن صالح، فكيف سيصدر القرار من جهة غير التي قامت بتعيين الفريق طه”. ولكن سرعان ما هبوط عز الدين من موقفه، وقال إن كل انسان يمكن ان يتم اعفاؤه.
في وقت نشر فيه طبيب اسامة حسن بخيت، على صفحته بالفيسبوك منشورا يفيد بأن الفريق طه سافر خارج السودان دون استئذان الرئيس البشير او اخطاره، وانه قام باغلاق هاتفه، واضاف بخيت الذي تربطه صلة قرابة وثيقة بالرئيس البشير: “إن الفوضى تضرب باطنابها في قمة الهرم”.
وأكد طبيب اسامة حسن بخيت وهو شقيق الصحفي كمال حسن بخيت والموظف النافذ بمجلس الوزراء حاتم حسن بخيت والناطق السابق باسم وزارة الصحة بولاية الخرطوم الطبيب المعز حسن بخيت، أن الاتصال انقطع بالفريق طه نتيجة لاغلاق هاتفه، واضاف قائلا: “المعلومات المتوفرة حاليا ان طه وصل الى الامارات طالبا وساطة الشيخ محمد بن زايد في فضيحته التي انكشفت، بعد ان قدّم مدير جهاز الامن الفريق محمد عطا ملف الاموال والعقارات التي حاز عليها الفريق طه من السعوديين والاماراتيين.
وفي غمرة ذلك كله نشرت احدى الصفحات الموجودة في الفيسبوك باسم “الفريق طه عثمان”، منشورا نفت فيه خبر الاعفاء، وقالت ان كل ما تم تداوله مجرد اشاعة مغرضة من اصحاب النفوس الضعيفة واعداء النجاح، واكدت ان الفريق طه يمارس مهامه بصورة طبيعية.

image


وفي الاثناء رجّح صحافيون ان تكون الحادثة سواء ان صحّت، ام ثبت انها غير صحيحة، تهدف الى محاصرة الفريق طه، بعدما قام بتغيير اتجاهات حكومة الخرطوم جهة محور الرياض، وخاصة بعدما نأى البشير عن اتخاذ موقف داعم لقطر في الازمة الخليجية، كما يشتهي منسوبو حزبه.
ولكن بالمقابل، قلل صحافيون من هذا الاحتمال، وقالوا إنه لا يوجد فرق بين الفريق طه وغيره، طالما انه جزء من هذا النظام.

imageالراكوبة

click to Copy Short link: http://alsudanalyoum.com/?p=125547

%D9%85%D8%A7%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%
السابقالكيل بمكيالين واحد للجيد والثاني للحشف.. بقلم حيدر المكاشفي اللاحقفى  بلد العجائب .. حركة تشكو تقليص حصتها فى الحكومة ورئيس الوزراء ينفى علمه


اهلا بك عزيزي الزائر الكريم فى موقعك الأفق نيوز - عالم أخباري متكامل و الذي كنت تتصفح فيه خبر - أخبار السودان - ماحقيقة “اعفاء الفريق طه”من منصبه كمدير مكتب البشير ؟! و حتي نحيط علم سيادتكم اننا نخلي مسؤليتنا عن خبر -أخبار السودان - ماحقيقة “اعفاء الفريق طه”من منصبه كمدير مكتب البشير ؟! و و نسند تأكيد الخبر الى موقعه الرسمي موقع السودان اليوم و الذي قمنا بنقل الخبر منه و يمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا السودان اليوم كما اننا نتمني ان تتابع جميع الاخبار الموجوده فى موقعنا الأفق نيوز - عالم أخباري متكامل و هذا يعتبر شرف لنا متابعتك لنا , الأفق نيوز - عالم أخباري متكامل
http://www.alufuqnews.com

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

 

السابق أخبار السودان - عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة بتاريخ 12 يونيو 2017م
التالى أخبار السودان - اصطفاف الإسلاميين خلف قطر يضع البشير في مأزق

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا