أغلب تصفح للأخبار عبر

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات الافق نيوزfont>

 

الاعلان رقم 3

أهل الخليج - العراقيون ينتخبون برلمانا جديدا ..وسط آمال بالتغيير للنهوض بالعراق

 

 

أنت الان تشاهد خبر - أهل الخليج - العراقيون ينتخبون برلمانا جديدا ..وسط آمال بالتغيير للنهوض بالعراق
فى موقع - أخبار الافق نيوز
بتاريخ - الأحد 13 مايو 2018 08:53 مساءً

العراقيون ينتخبون برلمانا جديدا ..وسط آمال بالتغيير للنهوض بالعراق

الأفق نيوز - في السياسة 13 مايو,2018 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

العبادي يوجه بفتح المطارات وتحرير حركة المرور

إحباط محاولة استهداف مركز انتخابى في بعقوبة

بغداد ـ وكالات: بدأ نحو 24,5 مليون عراقي مدعوين للانتخاب أمس الإدلاء بأصواتهم لانتخاب مجلس نواب جديد، آملين بالتغيير للنهوض بالعراق التي أنهكته ثلاث سنوات من الحرب ضد “داعش”.
وفتحت مراكز الاقتراع العراقية أبوابها صباح امس لاستقبال الناخبين، وقال الموظف عمار كامل (25 عاما) من محافظة بابل جنوب بغداد لوكالة الانباء الفرنسية “مللنا من فساد أعضاء البرلمان السابقين، ولنا أمل كبير في المرشحين الجدد”. من جهته، أوضح الأستاذ الجامعي المتقاعد محمد جعفر (80 عاما) من محافظة الديوانية الجنوبية “انتخبت وجها جديدا مرشحا غير مشارك في الانتخابات السابقة. نأمل أن تلبي هذه الشخصيات السياسية الجديدة مطالب الشعب العراقي الذي أنهكه الفساد على مدار 15 عاما”.
في الموصل، قرر الكاسب علي فهمي (26 عاما) التصويت لـ”الاستقرار الأمني والاقتصادي”.من جهته، أكد عمر عبد محمد أنه أدلى بصوته “لأغير الوجوه القديمة التي تسببت في دمار البلد”. وأعرب محمد البالغ من العمر 32 عاما وهو أب لطفلين ويبحث عن عمل، عن أمله في أن تكون الانتخابات “فاتحة خير لحل المشاكل، خصوصا البطالة” التي تطال واحدا من بين خمسة من الشباب دون الثلاثين عاما. وفي بغداد، أغلقت الشرطة الشوارع المؤدية إلى مراكز التصويت، لتجنب أي حادث، خصوصا بعدما هدد تنظيم “داعش” مؤخرا باستهداف الناخبين. وقال الموظف المتقاعد سامي وادي (74 عاما) وهو أول الناخبين في مركز مدرسة الأمل الابتدائية في الكرادة وسط بغداد، “أدعو كل عراقي للمشاركة في الانتخابات لمنع بقاء الذين سيطروا على البلاد منذ العام 2003، وإنقاذ العراق من الطائفية والفساد”.
وتتم عملية التصويت بحسب قانون نسبي على أساس قوائم مغلقة ومفتوحة، وتوزع الأصوات على المرشحين ضمن 87 لائحة في 18محافظة وفقا لتسلسلهم داخل كل قائمة، لنيل 329 مقعدا برلمانيا. وينتظر أن تعلن النتائج الأولية للانتخابات خلال ثلاثة أيام من عملية التصويت.
في سياق متصل، أعلن أمن مجلس ديالى عن مقتل اثنين وصفهم بـ “الانغماسين” كانا يحاولان استهداف مركز انتخابي في بعقوبة شمال شرق بغداد، تزامنا مع انطلاق التصويت في الانتخابات البرلمانية العراقية. ونقل موقع “السومرية نيوز” عن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ديالى صادق الحسيني قوله “نجحت مفارز من مديرية استخبارات ومكافحة الإرهاب في ديالى، في قتل اثنين من الانغماسين يرتديان أحزمة ناسفة ويحملان بنادق كلاشنكوف في منطقة جرف الملح شمال بعقوبة، كانا يحاولان استهداف أحد المراكز الانتخابية”، مضيفا أن “الأوضاع الأمنية في ديالى آمنة ومستقرة”. وأطلقت قيادة عمليات ديالى خطة واسعة لتأمين التصويت، واستنفرت أكثر من 30 ألف عنصر أمني لحماية 466 مركز اقتراع داخل المحافظة.
الى ذلك ، وجه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بفتح المطارات العراقية أمام حركة الطيران بعد إغلاقها لتأمين الانتخابات البرلمانية، وإعادة فتح الطرق أمام حركة المركبات. وذكر مكتب العبادي في بيان مقتضب على صفحته الرسمية أن “رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وجه بفتح المطارات العراقية أمام حركة الطيران ورفع حظر حركة المرور في جميع المحافظات”. وأضاف: “العبادي خول قادة العمليات فرض حظر جزئي في القطاعات التي يوجد فيها تهديد أمني حسب تقييم الأجهزة الأمنية والاستخبارية”.
وكان العبادي دعا العراقيين الى المشاركة الواسعة في الانتخابات، خلال ادلائه بصوته في مركز انتخابي في حي الكرادة مسقط رأسه وسط بغداد. وخضع رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة للتفتيش عند وصوله إلى المركز الانتخابي من قبل رجال الشرطة بعدها دخل مبنى المركز الانتخابي في حي الكرادة، من ثم أكمل اجراءات الانتخاب وعرض استمارة الانتخاب أمام وسائل الاعلام بعدها قام بجولة في المركز الانتخابي . وقال العبادي للصحفيين :”أنا أصوت في منطقة ولادتي في منطقة الكرادة، وأدعو العراقيين إلى المشاركة الواسعة “.وأضاف أن “الانتخابات الحالية ستحدد مستقبل العراق ، وأن المواطنين هم من يقررون مستقبلهم وأدعوهم الى المشاركة الفاعلة “.
وأدلى كبار المسؤولين العراقيين بينهم الرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس البرلمان سليم الجبوري بأصواتهم في مركز انتخابي بفندق الرشيد. كما أدلى مقتدى الصدر بصوته في مركز انتخابي قرب منزله في محافظة النجف ووصل إلى المركز مشيا على الأقدام حاملا علم العراق.

2018-05-13

العبادي يوجه بفتح المطارات وتحرير حركة المرور

إحباط محاولة استهداف مركز انتخابى في بعقوبة

بغداد ـ وكالات: بدأ نحو 24,5 مليون عراقي مدعوين للانتخاب أمس الإدلاء بأصواتهم لانتخاب مجلس نواب جديد، آملين بالتغيير للنهوض بالعراق التي أنهكته ثلاث سنوات من الحرب ضد “داعش”.
وفتحت مراكز الاقتراع العراقية أبوابها صباح امس لاستقبال الناخبين، وقال الموظف عمار كامل (25 عاما) من محافظة بابل جنوب بغداد لوكالة الانباء الفرنسية “مللنا من فساد أعضاء البرلمان السابقين، ولنا أمل كبير في المرشحين الجدد”. من جهته، أوضح الأستاذ الجامعي المتقاعد محمد جعفر (80 عاما) من محافظة الديوانية الجنوبية “انتخبت وجها جديدا مرشحا غير مشارك في الانتخابات السابقة. نأمل أن تلبي هذه الشخصيات السياسية الجديدة مطالب الشعب العراقي الذي أنهكه الفساد على مدار 15 عاما”.
في الموصل، قرر الكاسب علي فهمي (26 عاما) التصويت لـ”الاستقرار الأمني والاقتصادي”.من جهته، أكد عمر عبد محمد أنه أدلى بصوته “لأغير الوجوه القديمة التي تسببت في دمار البلد”. وأعرب محمد البالغ من العمر 32 عاما وهو أب لطفلين ويبحث عن عمل، عن أمله في أن تكون الانتخابات “فاتحة خير لحل المشاكل، خصوصا البطالة” التي تطال واحدا من بين خمسة من الشباب دون الثلاثين عاما. وفي بغداد، أغلقت الشرطة الشوارع المؤدية إلى مراكز التصويت، لتجنب أي حادث، خصوصا بعدما هدد تنظيم “داعش” مؤخرا باستهداف الناخبين. وقال الموظف المتقاعد سامي وادي (74 عاما) وهو أول الناخبين في مركز مدرسة الأمل الابتدائية في الكرادة وسط بغداد، “أدعو كل عراقي للمشاركة في الانتخابات لمنع بقاء الذين سيطروا على البلاد منذ العام 2003، وإنقاذ العراق من الطائفية والفساد”.
وتتم عملية التصويت بحسب قانون نسبي على أساس قوائم مغلقة ومفتوحة، وتوزع الأصوات على المرشحين ضمن 87 لائحة في 18محافظة وفقا لتسلسلهم داخل كل قائمة، لنيل 329 مقعدا برلمانيا. وينتظر أن تعلن النتائج الأولية للانتخابات خلال ثلاثة أيام من عملية التصويت.
في سياق متصل، أعلن أمن مجلس ديالى عن مقتل اثنين وصفهم بـ “الانغماسين” كانا يحاولان استهداف مركز انتخابي في بعقوبة شمال شرق بغداد، تزامنا مع انطلاق التصويت في الانتخابات البرلمانية العراقية. ونقل موقع “السومرية نيوز” عن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ديالى صادق الحسيني قوله “نجحت مفارز من مديرية استخبارات ومكافحة الإرهاب في ديالى، في قتل اثنين من الانغماسين يرتديان أحزمة ناسفة ويحملان بنادق كلاشنكوف في منطقة جرف الملح شمال بعقوبة، كانا يحاولان استهداف أحد المراكز الانتخابية”، مضيفا أن “الأوضاع الأمنية في ديالى آمنة ومستقرة”. وأطلقت قيادة عمليات ديالى خطة واسعة لتأمين التصويت، واستنفرت أكثر من 30 ألف عنصر أمني لحماية 466 مركز اقتراع داخل المحافظة.
الى ذلك ، وجه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بفتح المطارات العراقية أمام حركة الطيران بعد إغلاقها لتأمين الانتخابات البرلمانية، وإعادة فتح الطرق أمام حركة المركبات. وذكر مكتب العبادي في بيان مقتضب على صفحته الرسمية أن “رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وجه بفتح المطارات العراقية أمام حركة الطيران ورفع حظر حركة المرور في جميع المحافظات”. وأضاف: “العبادي خول قادة العمليات فرض حظر جزئي في القطاعات التي يوجد فيها تهديد أمني حسب تقييم الأجهزة الأمنية والاستخبارية”.
وكان العبادي دعا العراقيين الى المشاركة الواسعة في الانتخابات، خلال ادلائه بصوته في مركز انتخابي في حي الكرادة مسقط رأسه وسط بغداد. وخضع رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة للتفتيش عند وصوله إلى المركز الانتخابي من قبل رجال الشرطة بعدها دخل مبنى المركز الانتخابي في حي الكرادة، من ثم أكمل اجراءات الانتخاب وعرض استمارة الانتخاب أمام وسائل الاعلام بعدها قام بجولة في المركز الانتخابي . وقال العبادي للصحفيين :”أنا أصوت في منطقة ولادتي في منطقة الكرادة، وأدعو العراقيين إلى المشاركة الواسعة “.وأضاف أن “الانتخابات الحالية ستحدد مستقبل العراق ، وأن المواطنين هم من يقررون مستقبلهم وأدعوهم الى المشاركة الفاعلة “.
وأدلى كبار المسؤولين العراقيين بينهم الرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس البرلمان سليم الجبوري بأصواتهم في مركز انتخابي بفندق الرشيد. كما أدلى مقتدى الصدر بصوته في مركز انتخابي قرب منزله في محافظة النجف ووصل إلى المركز مشيا على الأقدام حاملا علم العراق.

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أهل الخليج - العراقيون ينتخبون برلمانا جديدا ..وسط آمال بالتغيير للنهوض بالعراق ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أهل الخليج - العراقيون ينتخبون برلمانا جديدا ..وسط آمال بالتغيير للنهوض بالعراق" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع الوطن (عمان) و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا الافق نيوز دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alufuqnews.com " او من خلال كتابة " الافق نيوز " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

هنا

 

السابق أخبار خليجية - «التربية والتعليم» توقع مذكرة تفاهم مع شركة النفط العمانية للإنتاج والإستكشاف وشركة ابتكار للحلول الذكية
التالى أهل الخليج - الأمم المتحدة تعلن مقتل 236 مدنيا بأبريل فـي اليمن